تجمع المهندسين الطبيين يكتب في صفحات التاريخ النقابي

0
667

في إحتفالية مميزة أقيمت بمركز الفيصل الثقافي ، كان الحدث أكبر من أن تستوعبه قاعات الإحتفاء أو تحتويه ردهات المجامع ، ذلك حينما أعلنت سكرتارية تجمع المهندسين الطبيين السودانيين عن تكوين لجنة تمهيدية متوافق على أعضائها للجسم النقابي الخاص بالمهندسين الطبيين السودانيين ، قبل أن يتلو أحد أعضاء سكرتارية التجمع بيان حل تجمع المهندسين الطبيين و الإنسحاب من كافة تحالفاته المسببة بحل الجسم.
إن الخطوة التي إتخذها تجمع المهندسين الطبيين تعد نقلة نوعية كبيرة في طريق تنوير الوعي النقابي و تطبيق شعارات الثورة السودانية المجيدة من خلال إرساء أدبيات جديدة لم تعهدها أروقة العمل النقابي ، و لم تتوقف إختراقات المهندسين الطبيين عند هذا الحد ، بل تعدت ذلك لتعلن و لأول مرة منذ خمسين عاماً عن تخصيص مقعد من مقاعد اللجنة التمهيدية ليمثل المعطلين عن العمل ، ليكون المهندسين الطبيين قد أرسوا قواعد متينة و طريقاً ممهدة للأجسام والهيئات النقابية نحو واقع أفضل و أكثر إشراقاً في المجال النقابي والحريات الإستقلالية.
على صعيد متصل كان الأستاذ النقابي المحامي/ محمد علي خوجلي ، قد شرف إحتفالية المهندسين الطبيين السودانيين ، و قد أشاد بالخطوات التي قام بها تجمع المهندسين الطبيين السودانيين و ذلك في معرض حديثه خلال الندوة التي أقامها ضمن فعاليات الإحتفالية بعنوان ( حول حرية و إستقلالية العمل النقابي ) ، والتي وصف فيها الإحتفالية بالتاريخية ، و قال ” إن بعد فترة من الزمن سيتحدث الباحثين حول بدايات العمل النقابي في مجال الهندسة الطبية عن هذه اللحظات تحديداً ” ، و وصفها بأنها تمثل منعطفاً مهما في مسيرة المجال .

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY