علماء سودانيون يعلنون توصلهم لعلاج فيروس كورونا بالأوزون

0
1191

أعلن مجموعة من العلماء السودانيين عبر مؤتمر صحفي تم عقده يوم أمس السبت 23 مايو 2020 م عن توصلهم لبروتوكولات وقائية و علاجية لفيروس كورونا المستجد ( COVID – 19 ) بواسطة إستخدام الأوزون.
و أفادت المجموعة المكونة من مجموعة من التخصصات الطبية أنهم قد توصلوا إلى أن فيروس كورونا المستجد لا يمكن أن يدخل إلى جسم الإنسان و إصابة الخلايا إلا بواسطة الغلاف المحيط به المكون من البروتينات و الدهون ، و أنه في حال إزالة هذا الغلاف الدهني سيكون الفيروس في حالة خمول و غير نشط مثله مثل بقية الفيروسات التي تحيط بالإنسان و لا تستطيع إختراق جهازه المناعي ، و على هذا الأساس فإن وظيفة الأوزون هو تجريد الفيروس من الغلاف المحيط به بعملية الأكسدة التي تتسبب بإذابة
الدهون و أكسدة البروتينات المكونة لمادته الأمينية الأحادية و بالتالي إنهاء مصدر خطورته و فعاليته.
هذا و قد أفاد العلماء بأنه قد تم وضع كافة البروتوكولات الوقائية و العلاجية وفقاً لوضع المريض ، إضافة لبروتوكولات التعقيم للأماكن العامة و الخاصة ، كما أضاف أن منظومة العلاج بالأوزون آمنة جداً موضحاً أن العديد من الأبحاث و الدراسات العلمية الدولية أثبتت أن جسم الإنسان ينتج الأوزون لذلك فهو غير ضار على صحة الإنسان ، هذا بجانب أن المنظومة العلاجية المذكورة تتناسب مع أوضاع و إقتصاديات دول العالم الثالث .
كما أوضح المؤتمرون بأنه قد تم تسجيل براءة الإختراع لمنظومة العلاج بالأوزون وفقاً لقوانين الملكية الفكرية في السودان و القوانين الدولية ، و وجهوا نداءاً إلى الحكومة الإنتقالية لتبني المنظومة و العمل على تنفيذ البروتوكولات الخاصة بها في السودان ، كما أشاروا إلى أنهم سيسعون في الأيام القادمة للتواصل مع سفارات الدول العالمية لإطلاعهم على المنظومة موضحين أن الوقت ليس وقتاً للمكاسب المادية بقدر ما هو وقت للوقوف مع العالم في مواجهة خطر الوباء .
كما أشار المؤتمرون إلى أنهم جزء من فريق كبير يضم فنيي المعامل و الصيادلة و الأطباء و المهندسين الطبيين ، و أن تضافر الجهود فيما بينها هي ما أوصل الفريق إلى هذا الإنجاز الطبي الهام بحسب وصفهم .

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY